عزيزي الزائر / عزيزتي الزائرة يرجي التكرم بتسجبل الدخول اذا كنت عضو معنا
او التسجيل ان لم تكن عضو وترغب في الانضمام الي اسرة منتدى بريكة
سنتشرف بتسجيلك
شكرا
ادارة منتدى بريـكة

مرحبا بكم بمنتدى أحباب بريكة ، نعلم كافة زوارنا وأعضائنا بأن المسجلين الجدد والذين لم يصلهم رابط تأكيد التسجيل على ايميلاتهم بأننا سننشط عضوياتهم يوميا ، نرجو أن تقضوا أوقات مفيدة وممتعة بمنتدى مدينتكم بــريــكـــة

    الإثارة وشحن قلوب الرعية على الراعي من عمل المفسدين لفضيلة الشيخ الفوزان حفظه الله

    شاطر
    avatar
    رضوان البريكي
    عضو نشيط
    عضو نشيط

    ذكر
    نقاط اتميز : 123374
    عدد المشاركات : 406
    تاريخ التسجيل : 22/07/2009

    لعب الادوار
    هووكس:

    الإثارة وشحن قلوب الرعية على الراعي من عمل المفسدين لفضيلة الشيخ الفوزان حفظه الله

    مُساهمة من طرف رضوان البريكي في الثلاثاء 13 أبريل 2010, 22:05

    بسم الله الرحمن الرحيم

    الإثارة وشحن قلوب الرعية على الراعي من عمل المفسدين لفضيلة الشيخ الفوزان

    السؤال : هل من الإجتماع إثارة وشحن الغل والحقد في قلوب العامة نحو ولاة الأمر ؟

    الجواب : شحن الغل والحقد على ولاة الأمور في قلوب العامة هو من عمل المفسدين والنمّامين ؛ الذين يريدون إشاعة الفوضى ، وتفكيك المجتمع الإسلامي .
    وقد حاول المنافقون قديما مثل هذا عندما أرادوا أن يفصلوا المسلمين عن رسول الله صلى الله عليه وسلم ليفكّكوا المجتمع ، وقالوا : (( لا تنفقوا على من عند رسول الله حتى ينفضوا )) [ المنافقون : 7 ] .
    فمحاولة الفصل بين الراعي والرعية هي من عمل المنافقين ، المفسدين في الأرض ، الذين قال الله فيهم : (( وإذا قيل لهم لا تفسدوا في الأرض قالوا إنما نحن مصلحون )) [ البقرة : 11 ] .
    والناصح لأئمة المسلمين وعامتهم على العكس من ذلك ؛ فهو يسعى في تحبيب الرّعاة إلى الرّعية ، وتحبيب الرّعية إلى الرّعاة ، وجمع الكلمة ، وتجنب كل ما يفضي إلى الخلاف .


    المصدر : الأجوبة المفيدة عن أسئلة المناهج الجديدة [ ص : 201 ـ 232 ] .
    لفضيلة الشيخ صالح بن فوزان الفوزان حفظه الله .
    avatar
    هرقل
    عضو نشيط
    عضو نشيط

    ذكر
    نقاط اتميز : 115387
    عدد المشاركات : 450
    العمر : 29
    الموقع : www.barika.hooxe.com
    تاريخ التسجيل : 18/02/2010

    رد: الإثارة وشحن قلوب الرعية على الراعي من عمل المفسدين لفضيلة الشيخ الفوزان حفظه الله

    مُساهمة من طرف هرقل في الأربعاء 14 أبريل 2010, 00:42

    - أخي العزيز رضوان البريكي مع كامل احترامي وتقديري لك أرجوا أن تتقبل رأيي بكل روح رياضيه أنت في حديثك هذا تشبه زعماء الماضي الذين كانوا يتحلون بصفات أنا أأكد لك أنك لن تجدها في أي زعيم عربي مهما بحثت تشبههم بزعماء هذا العصر الذين يتصفون بصفات أعرفها أنا وأنت وهذا أخي العزيز غير منطقي وأظن أن هذا لا يختلف عليه اثنين و أعطيك مثالين عن حال رؤسائنا الأول عن رئيسك لا شك أنك هذه الأيام تقرأالأخبار التي تأتي تباعا عن قرار وزارة الداخليه في ما يخص نزع الخمار واللحى في الصور الخاصه بالأوراق البيومتريه أين هو الرئيس من كل هذا ألم يكن الأولى به أن يخرج ويقول أن هذا الأمر غير مقبول وهو مسلم ودين الدولة الاسلام أم أنك تقول ان هذا ليس من صلاحياته والمثال الثاني عن رئيس مصر الذي أمر ببناء جدار يعزل دولته عن قطاع غزه وهو الذي يعلم أن الحدود المصرية هي المتنفس الوحيد لأهالي القطاع فاليهود يحاصرونهم من كل جانب أم أنك تقول أن هذا من سيادة دولته والأمثلة كثيرة عن الرؤساء العرب ان أردت أخي العزيز كيف تريدمن الشعب أن لا يثور وهويرى الظلم والاستبداد والقهر يرى حقه يهظم أمامه فكيف يسكت أخي أنا لا أوافقك في هذا ......... أخي العزيز ان هذا لا يسمى تحريظا وانما يسمى دفاعا عن الحقوق.... الا ان كنت تظن أن هذا أيضا تحريظ أما عن الفتوى فهي متعلقة بالأمراء والخلفاء في ما مضى فكل زمن ومتغيراته وأنا أظن أن هذا الشيخ لو سأل الآن لأجاب عكس ما قاله في الفتوى الأولى شرط أن يطلع بأم عينه عن معانات هذه الشعوب اليومية وفي الأخير تقبل مني كامل التقدير والاحترام أخوك هرقل. 
    avatar
    رضوان البريكي
    عضو نشيط
    عضو نشيط

    ذكر
    نقاط اتميز : 123374
    عدد المشاركات : 406
    تاريخ التسجيل : 22/07/2009

    لعب الادوار
    هووكس:

    رد: الإثارة وشحن قلوب الرعية على الراعي من عمل المفسدين لفضيلة الشيخ الفوزان حفظه الله

    مُساهمة من طرف رضوان البريكي في الأربعاء 14 أبريل 2010, 14:14

    مرور طيب اخي هرقل

    اعلم وفقك الله أن الواجب عند ظهور المنكرات إنكارها بالأسلوب الشرعي ، وبيان الأدلة الشرعية من غير عنف ، ولا إنكار باليد إلا لمن تخوله الدولة ذلك؛ حرصا على استتباب الأمن وعدم الفوضى ، وقد دلت الأحاديث الصحيحة عن النبي صلى الله عليه وسلم على ذلك ، ومنها وقوله صلى الله عليه وسلم : { على المرء السمع والطاعة فيما أحب وكره في المنشط والمكره ما لم يؤمر بمعصية الله }
    والصبر على ولاة الأمر وإن جاروا هو أمر الرسول صلى الله عليه وسلم وهو منهج أئمة السنّة بعده

    الرسول صلى الله عليه وسلم أخبرنا بهذه الأشياء كلّها , الرسول الرحيم المجاهد الذي لا يطيق الباطل أبدا ينظر إلى ما يصلح المسلمين و إلى ما يفسدهم و يرجح بين المصالح والمفاسد , فظلم الحكام و انحرافهم مفسدة كبيرة لكن الرسول أمر بالصبر عليهم مهما بلغ فسادهم إلى أن يخرجوا من دائرة الإسلام خروجا واضحا لا غبار عليه و لا ضباب . الرسول غيور على الدين , بل هو أكثر الناس غيرة بعد الله على محارمه , و مع ذلك يأمر بالصبر عليه الصلاة و السلام , وأهل السنة و الجماعة من عهد الصحابة إلى يومنا هذا موقفهم لا يختلف ولا يخرج عن توجيهات الرسول الكريم عليه الصلاة والسلام الذي أخبر بانحراف الحكام وأمر بالصبر عليهم .
    وهذت حديث رسول الله يقول : ( خيار أئمتكم الذين تحبونهم ويحبونكم وتصلون عليهم ويصلون عليكم وشرار أئمتكم الذين تبغضونهم ويبغضونكم وتلعنونهم ,ويلعنونكم قالوا قلنا يا رسول الله أفلا ننابذهم عند ذلك قال لا ما أقاموا فيكم الصلاة لا ما أقاموا فيكم الصلاة ألا من ولي عليه والٍ فرآه يأتي شيئا من معصية الله فليكره ما يأتي من معصية الله ولا ينزعن يدا من طاعة ) صحيح مسلم
    و الله إننّا لنبرأ من أخطاء الحكام و غيرهم ,و نحب من يطبق شريعة الله ,ونكره مخالفة هذه الشريعة ,ولا نؤيّد أيّ خطأ أبدا ,والرسول الكريم عليه الصلاة والسلام يقول -كما في حديث أم سلمة- ستكون أمراء فتعرفون وتنكرون فمن عرف بَرِئ ومن أنكر سَلِمَ ولكن من رضي وتابع . قالوا : أفلا نقاتلهم ؟ قال : لا ما صلوا ) صحيح مسلم .
    فنحن ننكر المنكرات إن شاء الله بقدر ما نستطيع , بقلوبنا و بألسنتنا و بأقلامنا في حدود طاقتنا , و إذا عجزنا عن شيء ننكره بقلوبنا و لا نرضاه أبدا "
    فنحن على هذا المنهج الذي وضّحه لنا رسول الله صلى الله عليه و سلم وتركنا -في كل القضايا بما فيها قضايا الأمراء و الحكام - على المحجّة البيضاء ليلها كنهارها لا يزيغ عنها إلاّ هالك .
    فنحن إن شاء الله متشبثّون بهذا عاضّون عليه بالنّواجذ لا نتزحزح عنه , و لو كثرت سهام هؤلاء فإنّها طائشة إن شاء الله , و لن تصيب - إن شاء الله - إلاّ نحورهم في الدنيا والآخرة .

    avatar
    رضوان البريكي
    عضو نشيط
    عضو نشيط

    ذكر
    نقاط اتميز : 123374
    عدد المشاركات : 406
    تاريخ التسجيل : 22/07/2009

    لعب الادوار
    هووكس:

    رد: الإثارة وشحن قلوب الرعية على الراعي من عمل المفسدين لفضيلة الشيخ الفوزان حفظه الله

    مُساهمة من طرف رضوان البريكي في الأربعاء 14 أبريل 2010, 14:21

    وليعلم أخي بارك الله فيه
    أنك ذكرت بعض حال هوان شعوب المسلمين وضعفهم أمام قضسة فلسطين الجريحة ،
    وكل هذا في نظر أخي من تعطيل الجهاد عند الحكام
    قال العلامة صالح الفوزان : حفظه الله
    شروط الجهاد معلومة أن يكون للمسلمين قوة يستطيعون أن يجاهدوا الكفار , يستطيعون الجهاد وعندهم قوة وعندهم إمكانية يستطيعون بها قتال الكفار لابد من هذا أما إذا ما كان عندهم إمكانية , ما عندهم قوة فإنهم لا جهاد عليهم , الرسول صلى الله عليه وسلم وأصحابه كانوا في مكة قبل الهجرة ما شُرع عليهم الجهاد لأنهم ما يستطيعون , وكذلك لابد أن يكون الجهاد تحت قيادة مسلمة وبأمر ولي الأمر وهو من صلاحيات ولي الأمر , الجهاد من صلاحيات ولي أمرالمسلمين هواللي يأمر , هو اللي ينظمه , هو اللي يتولاه , يشرف عليه من صلاحيات ولي الأمر ما هو من صلاحيات كل واحد أو كل جماعة أنك تروح أو تغزو بدون إذن ولي الأمر .

      الوقت/التاريخ الآن هو الخميس 21 يونيو 2018, 13:35